هذه الرسالة تفيد بأنك غير مشترك او انك لم تقم بتسجيل الدخول. للاشتراك الرجاء اضغط هنــا
 
ماكينة التشكيل الحراري للبلاستيك فاكيوم   (     آخر رد : اسوو  )     شركة ركن الادهم كشف تسربات المياه 0502400989   (     آخر رد : بنت مكه للإع  )     افضل شركه خدمات منزليه في المملكة   (     آخر رد : علاء سماحة  )     افضل شركه خدمات منزليه في المملكة   (     آخر رد : علاء سماحة  )     اكبر شركة تنظيف   (     آخر رد : علاء سماحة  )     اكبر شركة تنظيف   (     آخر رد : علاء سماحة  )     افضل شركه خدمات منزليه في المملكة   (     آخر رد : علاء سماحة  )     اكبر شركة تنظيف   (     آخر رد : علاء سماحة  )     افضل شركه خدمات منزليه في المملكة   (     آخر رد : علاء سماحة  )     اكبر شركة تنظيف   (     آخر رد : علاء سماحة  )     ماكينة التشكيل الحراري للبلاستيك فاكيوم   (     آخر رد : اسوو  )     شركة ركن الادهم كشف تسربات المياه 0502400989   (     آخر رد : بنت مكه للإع  )     افضل شركه خدمات منزليه في المملكة   (     آخر رد : علاء سماحة  )     افضل شركه خدمات منزليه في المملكة   (     آخر رد : علاء سماحة  )     اكبر شركة تنظيف   (     آخر رد : علاء سماحة  )     اكبر شركة تنظيف   (     آخر رد : علاء سماحة  )     افضل شركه خدمات منزليه في المملكة   (     آخر رد : علاء سماحة  )     اكبر شركة تنظيف   (     آخر رد : علاء سماحة  )     افضل شركه خدمات منزليه في المملكة   (     آخر رد : علاء سماحة  )     اكبر شركة تنظيف   (     آخر رد : علاء سماحة  )     ماكينة التشكيل الحراري للبلاستيك فاكيوم   (     آخر رد : اسوو  )     شركة ركن الادهم كشف تسربات المياه 0502400989   (     آخر رد : بنت مكه للإع  )     افضل شركه خدمات منزليه في المملكة   (     آخر رد : علاء سماحة  )     افضل شركه خدمات منزليه في المملكة   (     آخر رد : علاء سماحة  )     اكبر شركة تنظيف   (     آخر رد : علاء سماحة  )     اكبر شركة تنظيف   (     آخر رد : علاء سماحة  )     افضل شركه خدمات منزليه في المملكة   (     آخر رد : علاء سماحة  )     اكبر شركة تنظيف   (     آخر رد : علاء سماحة  )     افضل شركه خدمات منزليه في المملكة   (     آخر رد : علاء سماحة  )     اكبر شركة تنظيف   (     آخر رد : علاء سماحة  )     
بحث مخصص
القسم الأقتصادي - منتديات شواطئ
 
 
العودة   منتديات شواطئ > الشواطئ العامه > شاطئ عالم الجريمه والأحداث اليوميه والأقتصاديه > القسم الأقتصادي
التسجيل التعليماتصندوق المحادثات كاملا قائمة الأعضاء التقويم اجعل كافة الأقسام مقروءة
 
 
الأذكـآر ربنا لا تؤاخذنا إن نسينا أو أخطأنا , ربنا ولا تحمل علينا إصراً كما حملته على الذين من قبلنا , ربنا ولا تحمّلنا ما لا طاقة لنا به , واعف عنا واغفر لنا وارحمنا , أنت مولانا فانصرنا على القوم الكافرين
إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع ابحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 17 Nov 2006, 09:33 PM   #1
عاشقة الشاطىْ
مشرفه سابقه

الصورة الرمزية عاشقة الشاطىْ

عاشقة الشاطىْ غير متواجد حالياً

لوني المفضل : Cadetblue
رقم العضوية : 320
تاريخ التسجيل : 23 Oct 2005
فترة الأقامة : 4410 يوم
أخر زيارة : 09 Apr 2010
المشاركات : 1,199 [ + ]
عدد النقاط : 10
قوة الترشيح : عاشقة الشاطىْ is on a distinguished road
افتراضي مستثمرون سعوديون ينتقلون من صالات التدوال للمستشفيات والمحاكم




مسؤولون وخبراء أمنيون لا يستبعدون تحول الخسائر الهائلة إلى محرك لارتكاب جرائم
مستثمرون سعوديون ينتقلون من صالات التدوال للمستشفيات والمحاكم


مسؤولية البنوك
فقدت خطيبتي
الاندفاع
زوجي طلقني
سرادق عزاء
ابن القرية والمليون
الجمعيات الخيرية تتأثر
ثرياً خلال شهر
داء الاقتراض من اجل الاسهم
سكتة قلبية واكتئاب
ما بعد الخسارة
التدخين والبورصة

احمرار المؤشر يصيب المتعاملين بالاكتئاب
دبي- الأسواق.نت

"كانت السيجارة لاتفارق يدي وانا متسمر امام شاشة التداول وهي تهبط للون الاحمر وفجأة شعرت بهبوط في كامل جسمي وغبت عن الوعي ووجدت نفسي في المستشفى وقد اصبت بجلطة في قلبي بسبب تفكيري في تحويشة العمر والتي تبخرت مع انهيار مؤشر الاسهم".

هذه حكاية المستثمر في سوق الأسهم السعودية محمد العوفي والتي لم تكن الوحيدة بسبب انهيار الأسعار فهناك حالات عديدة تنتظرها السجون والمصحات النفسية والمستشفيات للذين راحوا ضحية احمرار المؤشر الذي جعل خبراء السوق والمستثمرين في صالات التداول يحذرون من ان تؤدي هذه الانهيارات الكبيرة والمتكررة الى تنامي الجريمة وتفاقم مشاكل النزاعات المالية بينما لم يستبعد مسؤولون وخبراء امنيون حدوث هذا السيناريو رغم عدم تسجيل حالات من هذا النمط حتى الآن .


مسؤولية البنوك

ولأن "غول" الخسائر قد طال الكثيرين من صغار المستثمرين بسبب اندفاعهم غير المدروس وغير المتزن في عمليات الشراء فإن الخبراء والمسؤولين اشاروا -بحسب ما نشرته جريدة "عكاظ" السعودية الجمعة 17-11-2006 الى ان سوق الاسهم رغم انها لم تسجل حتى الآن أي بعد كمحرك لجرائم معينة لكنها تمثل نقطة قلق واضحة تهم المجتمع وضغوطا نفسية قد تنعكس بصورة مباشرة على السلوكيات اليومية.

وكيف لا تصبح الاسهم هم الناس وشغلهم الشاغل بعد ان تسببت في كثير من المآسي فكلما يظهر اللون الاحمر على الشاشات يسقط الكثيرون وتنهار بيوت والضحايا هم البسطاء الذين حاولوا ان يحسنوا اوضاعهم المعيشية بيد انهم ذهبوا الى السوق دون دراية وعلم بما فيه منهم من اقترض ومنهم من باع اغلى ما يملك واندفع الى ساحة البقاء فيها للاقوى.

ورغم الهبوط الحاد مازال الجدل يتصاعد إذ ألقى البعض بالمسؤولية على البنوك التي تسيل المحافظ الاستثمارية وآخرون ألقوا باللائمة على الهوامير الذين يلعبون في السوق كما يشاءون يشكلون مجموعات من رجال المال او يمثلون شركات او منظمات مالية تطلق على نفسها "شركات وطنية".. الغانمون قالوا ان المستثمرين الصغار هم المتسببون فيما يحدث لهم من خسائر.

ووسط هذا الجدل يروي ضحايا الاسهم قصصاً مثيرة من الواقع تعبر عن اندفاع غير مدروس وشراء غير متزن وحمى مضاربة جنونية. وكأن السوق ليس فيه الا جني ارباح دون خسائر وما تسجله اقسام التمويل في البنوك من حالات طلب مستمرة يعكس ان الآلام كانت اكبر بكثير من افراح وبشائر الربح.

علي القحطاني "موظف" راتبه الشهري خمسة آلاف ريال ذهب منتشياً للبنك وطلب قرضاً بقيمة مائة وخمسين الف ريال يقسطه من راتبه طيلة عشر سنوات بهدف المضاربة في الاسهم وسارع بفتح حساب خاص في الانترنت ليتولى التداول والبيع والشراء اليومي كان يعتقد انه يقوم بالتصفية اليومية بجني الارباح ويخرج من المبالغ التي حصدها من المضاربة السلسة مع موجات الصعود اليومي وبعد شهر واحد وجد ان المبلغ المخصص للمضاربة فقد نحو 80% من اصله وهي خسارة يصعب تعويضها لمثله وحاول الاستمرار وعاود الكرة عدة مرات لتعويض خسارته الا ان كل محاولاته باءت بالفشل واصبح المسكين يدور في حلقة مفرغة.. يقول القحطاني "لم اصب بالسكر والضغط الا بعد انهيار السوق، ضاع عمري وبقيت اسدد قرض البنك، الهموم تكالبت علي من كل جانب. واهلي في المنزل لم اعد اطيقهم".


فقدت خطيبتي

وتحول حلم المستثمر الشاب سلمان السهلي بإكمال نصف دينه الى سراب يروي السهلي الحكاية فيقول نصحني احد الاصدقاء المقربين بان استثمر ما جمعته من مال اضافة الى مبلغ اقترضته من البنك يبلغ مائة وعشرة آلاف ريال في سوق الاسهم على امل ان يتضاعف في غضون اسابيع فيما لم يتبق على موعد زواجي سوى ثلاثة اشهر فقط ويواصل السهلي اضعت كل ما املك بدءا من المال الى الخطيبة وحتى مبلغ القرض انخفض في سوق الاسهم ليهبط الى ثمانية آلاف ريال. فيما رفض ذوو العروس تأجيل موعد الزفاف ما ادى لعزوفي عن فكرة الزواج وفسخ الخطوبة.


أما نعيمة نصار سيدة تجاوزت الاربعين، لم تتزوج وتعمل مدرسة في المرحلة الثانوية فأشار عليها شقيقها بتجارة الاسهم لا سيما وان لديها مبلغاً لا بأس به يصل الى مائة وخمسين الف ريال وتروي الحكاية: للاسف بعد ثلاثة اشهر فقط قال لي اخي والحسرة على محياه لقد هبط المؤشر وانهار السوق. تحدث معي عن امور لا افهمها فأنا مدرسة اقضي جل وقتي بين طالباتي وكتبي. قلت له ماذا يعني هبط المؤشر فرد علي: يعني ان المائة والخمسين الف ريال اصبحت اثنين وثلاثين الف ريال. اعتقدت في اول الامر انه يمازحني كما هي عادته دائماً. الا انه بعد ان طال حديثي معه اكتشفت انه كان جاداً في كلامه معي وتواصل نصار: تسلل الشك الى نفسي اعتقدت ان شقيقي اختلس المبلغ دبت المشاكل بيننا لم اعد اطيق رؤيته. وحتى الآن عندما افكر في الامر تأتيني وساوس بأن اخي وضع مالي في حسابه دون ان يستثمرها في الاسهم.


اقترض المستثمر مطلق المورقي من احد البنوك مبلغ مائة وخمسين الف ريال ليتاجر بها في سوق الاسهم يقول: كانت البداية جيدة وحققت ارباحاً مجزية اغرتني ان ازيد المبلغ الا اني فوجئت بانهيار السوق في غمضة عين وانحدرت المكاسب ولحقها رأس المال ولم يبق لدي سوى ثلاثة واربعين الف ريال من رأس المال فقط ويواصل اصبحت الديون تلاحقني واقساط البنك تسحب من الراتب شهرياً بواقع الفان ومائة ريال وتحولت ايام النعيم الى نكد وقلق وألم ويضيف المورقي: منذ ان دخلت سوق الاسهم وانا اعاني من صداع شديد لا اعلم اين ذهبت اموالي .


الاندفاع

بعد طول تفكير قرر الخروج من حالة الاستسلام لمرتبه الشهري المتواضع لينتقل الى مصاف الاثرياء سمع عن الاسهم وما يأتي من ورائها من ارباح وغنائم. فقرر الاقتراض من البنك واشترى سهم شركة مضارب نصحه الخبراء كما يقول بأنها سوف تحقق النسب تلو النسب والارتفاعات بعد اسابيع قليلة.. إلا ان المسكين اشترى بقيمة ثلاثمائة الف ريال دفعة واحدة بعد ان اقتنع ووضع آماله وعلق احلامه بما مضى من قول ووعود كلامية.

وكان من سوء حظه انه على موعد لاجراء عملية في القلب طلب من اجلها اجازة لمدة شهرين من عمله. اجريت له العملية بنجاح وبمجرد عودته الى المنزل بعد غياب عدة ايام تسمر لمتابعة الاسهم والاستماع لتحليلاتها وآراء اساطينها فوجد اللون الاحمر يخيم على الشاشة والمؤشر فقد في ايام اكثر من خمسة الآف نقطة من النزول المحموم والخسائر اليومية التي تكبدتها الاسهم واثرت على مؤشرها العام.

ووجد المسكين اسهمه كانت اكبر الخاسرين وأشد المهرولين هبوطاً. التقط الآلة الحاسبة وبدأ يعيد حساباته بعد السقوط المدوي لانزلاق المزعج فوجد ان مبلغه تناقص ولم يبق منه الا ثلاثون الف ريال..فتضاعف عليه المرض مع هبوط القلب وانتكست حالته النفسية واعيد الى العناية المركزة في المستشفى.


المستثمر عبدالله -رفض ذكر اسمه بالكامل- في مطلع الخمسينيات من عمره دفعت به ازمة الاسهم الى مراجعة العيادات النفسية نتيجة الصدمة التي تلقاها من السوق. فيقول انا متقاعد عن العمل منذ فترة واب لعشرة ابناء ظروفي المعيشية صعبة جداً رغبت في تحسين وضعي المعيشي.. بدأت بنقل الركاب من جدة الى مكة بيد ان هذا العمل اتعبني كثيراً لا سيما واني اعاني من بعض الامراض سمعت عن الاسهم التي ستحقق لي ولاسرتي الاحلام.. لكن ذلك يحتاج الى مبلغ للدخول في السوق وبعد ان فكرت كثيراً اهتديت الى الارض التي امتلكها. بعتها اضافة الى مبلغ حصلت عليه من شراء سيارة بالتقسيط ودفعت بمئة الف ريال في سوق الاسهم دون دراية.. وكانت النتيجة المرة التي اعيشها حتى الآن يقول بن ردة: انا فعلت ذلك حتى اشتري منزلا جديدا لابنائي ومواجهة الحياة وضغوطها لأتفاجأ بعكس ما كنت اتوقعه بعد ان خسرت هذا المبلغ الكبير بالنسبة لي نتيجة انهيار سوق الاسهم المفاجئ الذي صادر احلامي البسيطة لاعيش على "الحديدة" واراجع مستشفى الصحة النفسية بعد الانهيار العصبي الذي اصابني.


زوجي طلقني

"الاسهم خربت بيتي وادخلتني قائمة المطلقات" بهذه العبارة بدأت ام طارق حديثها وتروي القصة فتقول: بعد زواج استمر سبعة وعشرين عاماً طلقني زوجي بسبب الاسهم. وتواصل كانت تحدث بيني وبين زوجي بعض الخلافات البسيطة الا اننا سرعان ما نحتويها، عشنا في سعادة وهناء، كنت لا ارى في هذه الدنيا سواه وهو كذلك.

وبعد ان ظهرت الاسهم في حياتنا فكر زوجي "سابقاً" ان يحسن من وضعنا المادي. كان لديه بعض المال واقترض الباقي ليجمع نصف مليون ريال ودخل بالمبلغ في السوق ومع ظهور المؤشر الاحمر فقد اغلب ماله واصبح مديناً.

عاش في حالة نفسية سيئة على اثرها اخضع للعلاج النفسي وعاد للمنزل تعكر مزاجه اصبح عصبي المزاج فقد متعة الحياة لم يعد ذلك الانسان المرح. احال المنزل الى مكان لا يطاق نفر منه الابناء حاولوا ان يخرجوه من ازمته. كان اضعف من ان يتحمل الصدمة وفي لحظة خصام انفعل وطلقني.. بكيت كثيراً لما آل اليه حالنا تشتت الابناء بعد ان انهار منزلنا .

عبدالله الحربي احد الذين انقلبت حياتهم رأساً على عقب بعد الانهيار الاخير لسوق الاسهم يروي قصته فيقول حثني احد زملائي في العمل على الدخول الى السوق وقال سنجني خيراً كثيراً وقد تصبح مليونيراً خلال عامين فقط. فوقف المبلغ امامي..
ويواصل الحربي اقترضت مليون ريال مقابل رهن منزلي واقتحمت السوق قبل انهياره بأيام قلائل ويا ليتني لم افعل. فالمؤشر الاحمر اخذ يطاردني اينما رحلت بين الشركات وهكذا حتى خسرت تحويشة عمري فلا الاسهم ربحت ولا منزل ابنائي سيبقى.


سرادق عزاء

في احد المنازل بمكة اقيمت سرادق عزاء توافد الناس من كل حدب وصوب لتأدية الواجب. الفقيد رجل اسمه سعيد وجده اهله ملقى على الارض بجوار جهاز "الكمبيوتر" داخل مكتبه في المنزل وبتدخلات طبية عاجلة ذكر الاطباء وفاته بسكتة مفاجئة عرف ذووه حينها ان السوق منهار وبقي المؤشر الاحمر صامداً بين الجميع.

يتحدث شقيق الفقيد فيقول الانهيار الحالي يذكرنا بما حدث في العام الذي راح ضحيته اناس كثيرون فالنكسة الحالية تسببت في وفاة اخي سعيد رحمه الله بعد فقدانه لاكثر من نصف مليون ريال مخلفاً عشرة ايتام.

مسعد حسان عمل في تجارة الماشية يورد الاغنام ويبيعها بعدما استقر به الحال توسع في تجارته وفتح منشآت تجارية وصناعية وشاء القدر ان يدخل في سوق الاسهم والمضاربة فيها الى ان دخل بعشرة ملايين ريال.. في البداية جنى ارباحا وهذا ما اغراه وشجعه على المضاربة بالارباح ورأس المال وما هي الا اشهر وينهار السوق بعد ان وصل واحدا وعشرين الف نقطة. واصيب بن حسان بانهيار عصبي وجلطة في النصف منه وتضاعفت الجلطة فنقل على اثرها للمستشفى وكان كل همه الخروج بنصف رأس المال بيد انه لم يستطع وصل به الحال الى الهوس والهذيان حاول ابناؤه اخراجه من الازمة التي يعيش فيها ذكروه ان الدنيا فانية الا ان حالته تزداد سوء فقد خسر ماله وصحته والسبب المؤشر.

"اكلت ما امامي وخلفي" هكذا يقول خالد صالح احد ضحايا الاسهم يقول صالح اكلت ما امامي وهو ما كنت املكه وليتها توقفت عند ذلك بل اكلت ما خلفي وهو ما لا املكه حيث ان كثيراً من الاصدقاء والاقارب قدموا لي اموالهم لاستثمرها في السوق بعدما رأوا المؤشر مرتفعاً. الا ان السوق ليس له امان ولا ضوابط فما ان بدأت الارباح حتى جاء الانهيار الذي حولني الى مديون لأكثر من شخص. فسوق الاسهم بطيئ الارتفاع سريع الهبوط.


ابن القرية والمليون

هادي ابراهيم معلم بأحد المدارس يروي حكاية كان هو شاهد العيان فيها فيقول كان لي صديق في المسكن كنا نعمل في نفس المدرسة وكان من انشط المدرسين واذكاهم وعندما علم بسوق الاسهم اقترض مبلغا من المال بالاضافة الى مبلغ كان معه واقتحم البورصة بمئة الف ريال وربما لذكائه ـ رغم ان السوق لا يعترف بالنباهة ـ استطاع ان يجمع وخلال فترة وجيزة نصف مليون ريال نصحناه ان ينسحب من السوق بالغنائم الا ان الطمع كان لديه بالمرصاد استمر في المضاربة فارتفع ماله حتى وصل الى سبعمائة الف ريال. صديقي كان في قمة سعادته فهذا يعني انه سيتزوج في افخم القاعات وسيشتري منزلاً لا بأس به. ويواصل ابراهيم سرد الحكاية. بعد ان ارتفع المبلغ لم نتحدث مع صديقنا تركناه في المضاربة ربما سيرتفع المبلغ وخشينا ان يتهمنا بالحسد.. وبينما صديقي يخطط ماذا سيفعل عندما يصل المبلغ الى المليون تلونت الشاشات بالاحمر سقط المؤشر اعتقدنا في البداية ان ما حدث هو كبوة جواد وستعود الامور الى نصابها.

استمر النزول ونحن نترقب الامور عن كثب ووضع صديقي يتأثر بما يراه داخل الشاشة. مرت الايام والوضع يزداد سوءاً وانعكس ذلك على صديقي المعلم المجتهد لم يعد يأكل معنا. عيناه فارقها الكرى بكاء مستمر حسرة يقول ابراهيم اخذناه الى العيادة النفسية وصفت له المهدئات ازداد غيابه عن المدرسة كان ليسأل عنه المدير وعندما اخبرناه بما حدث التمس له العذر وبعد ان هبط المبلغ الى مئة وثلاثين الف ريال وضعنا ايدينا على قلوبنا اتصلنا على والده في قريته واخبرناه ماذا حل بابنه وعندما وصل ابوه الى مقر السكن قرأ خطابا من مدير المدرسة ينذر ابنه بالفصل في حالة استمرار غيابه عن التدريس تحسر الوالد كثيراً على وضع ابنه.


سوق الاسهم جعلني احول سيارتي الى وسيلة نقل ركاب لاوفر احتياجات اسرتي.. هكذا بدأ علي آل سليم حديثه واضاف: قصة دخولي الى سوق الاسهم بدأت عندما تقاعدت من عملي وحصلت على مستحقاتي التي وصلت سبعين الفا ثم اقترضت من احد البنوك اصبح المبلغ مائة وسبعين الف ريال وقررت ان احسن من اوضاعي المادية من خلال سوق الاسهم. وقال بنبرة حزن "لكن جهلي بالسوق جعلني افقد كل مستحقاتي من تقاعدي وايضاً القرض.


الجمعيات الخيرية تتأثر

اوضح احد العاملين في الجمعيات الخيرية ان الجمعيات تعتبر احد ضحايا سوق الاسهم هذا العام دون ان يكون لها محافظ استثمارية وقال مفضلاً عدم ذكر اسمه ان مداخيل الجمعيات تناقص عن الاعوام السابقة بنسبة كبيرة وبصورة تدعو للقلق بل ان شهر رمضان الماضي سجل "وفقاً للمصدر" الى ما دون النصف تماماً من حيث حجم التبرعات من زكاة وصدقة. مضيفاً ان هناك اشخاصاً كانت الجمعيات الخيرية تلجأ اليهم عندما تتعرض لأي ازمة لكنهم هذا العام لم يستطيعوا دعم الجمعية واعلنوها صراحة انهم خسروا اموالهم في سوق الاسهم.

عبدالرحمن الشهري فقد الارض التي كان يمتلكها بسبب الاسهم يتحدث الشهري فيقول: احلامنا متواضعة ونبحث عن أية وسيلة شريفة لزيادة اموالنا وتحسين حياتنا المعيشية في ظل الظروف الصعبة مضيفاً ومنذ ستة اشهر انطلقت الى عالم الاسهم ودخلت بمبلغ ثلاثين الف ريال كانت قيمة ارضي كنت اعتقد ان المبلغ سيتضاعف غير اني تفاجأت بالخسارة التي لم تكن في الحسبان وفقدت الارض.


"لا مكان للبسطاء في هذا السوق بل هو للهوامير فقط" بهذه العبارة بدأ محمد بن سحمان حديثه واضاف: كبار المضاربين يعرفون كيف تدار اللعبة جيداً فلديهم ايادي خفية في البنوك ويعرفون اين اتجاه السهم فان كان صاعداً كانوا اول المشترين وان كان هابطاً كانوا اول الفارين ويروي مأساته فيقول: اشتركت في عدد من الصناديق الاستثمارية في البنوك التي كانت اعلاناتها تملأ صفحات "النت" والصحف والمجلات وبدأ احد هذه البنوك بدغدغة مشاعري بارسال رسائله بان لي 1000 وحدة بما يقارب 9700 ريال وفي فترة وجيزة ربحت عشرة % بعدها استدعاني البنك للمساهمة في صندوقهم للاسهم المحلية وبعد ارباح بسيطة انتكس السوق فعزمت على سحب اموالي فنصحني مسؤولو البنك بعدم فعل ذلك وقالوا: ان خبراءهم الذين يديرون الصناديق يتوقعون ان السوق سيرتد وما حدث هو جني ارباح طبيعي.

وبالفعل اقنعوني حتى جنوا مالي كله ومن تسعة ملايين لم يبق لي سوى ثلاثة ملايين وينصح بن سحمان كل من فقد ماله في الاسهم ان لا يفقد عقله لذلك ترك متابعة الشاشة الى ان تحل هذه العقدة وليشبع الهوامير ويتركوا الفتات للبسطاء.


ثرياً خلال شهر

مدير فرع وزارة التجارة بابها محمد ابوخرشة قال اشعر اننا اصبحنا نبحث عن الثراء بكل الطرق والاساليب وبعضنا اعتقد انه يأتي من خلال تطبيق فلسفة في الحركة بركة دون منهج تخطيطي او خطوات علمية منظمة. هناك من باع منزله ودخل السوق التي لا ترحم اصحاب الاعصاب الضعيفة والنتيجة ان بعض هؤلاء لم يعد يملك مسكناً وآخرون باعوا سياراتهم واستخدموا الليموزين منتظرين الارباح المتزايدة في الاسهم فلم تعد الاموال.

اما يوسف العثمان احد المتعاملين في سوق الاسهم فيقول ان ذوي الدخل المحدود انجرفوا خلف الشائعات ما جعلهم ضحايا لخسائر نجمت عن تراجع المؤشر فهم دخلوا السوق دون دراسة او خطط واضحة. وغالبيتهم اقترضت او باعت ممتلكاتها لتأمين السيولة الكافية لدخول السوق.

وشخص الحالة استاذ ادارة الاعمال والتسويق الدولي بجامعة الملك عبدالعزيز الدكتور حبيب الله التركستاني وقال "فجع السوق الاسهم بالانهيار المعروف في الفترة السابقة بعد ان وصل المؤشر الى اكثر من 16000 نقطة ووقع الحدث كالصاعقة على كثير من صغار المستثمرين وحدثت مآسي كثيرة وسمعنا قصصاً مؤثرة عن ذلك الانخفاض والتراجع في السوق غير المتناسب مع الوضع الاقتصادي المحلي الذي كان يشهد نموا مطردا ومازال بعد انتعاش سوق النفط والقطاعات الاقتصادية الاخرى وهذه الايام تعود الازمة من جديد وبعد ان اطمأن صغار المستثمرين للسوق وبأن ما حدث في السابق كان خطأ غير مقصود عادوا للسوق كمستثمرين جدد او كمستثرين متضررين من السابق ويرغبون في الخروج الى الساحة بعد ان تحسن السوق لتعويض الاضرار التي تكبدها من الانتكاسة الاولى.

ويواصل الدكتور تركستاني "بيد ان ما حدث في الاسبوع الماضي من انهيار جديد كان كالقشة التي قصمت ظهر البعير والذي حدث حاليا اكد على ان ما جرى في السابق من انتكاسة ما هو الا مسرحية هزلية بطلها فريق يلعبون في السوق كيفما شاءوا ليشكلون مجموعات من رجال المال او يمثلون شركات او منظمات مالية تطلق على نفسها "شركات وطنية".

وعن الاضرار الاجتماعية قال الدكتور تركستاني: تمثل في انفصال البعض عن علاقتهم الزوجية بسبب الاموال فالزوج اضاع اموال زوجته ورفضت الزوجة القبول بهذه الخسارة والمطالبة بالتعويض او الخلافات الاسرية بين الاخ والاخت بسبب ضياع المال المقترض من احدهم للاخر والمطالبة بتسديد الدين.. اما الاضرار الاقتصادية فقد تمثلت في المديونية الكبيرة التي وقع فيها احد الاطراف للبنوك او للمؤسسات المالية المقرضة وبداية تنفيذ الدائن للمدين الاجراءات القانونية للحصول على مبالغ القرض كقيام المقرض ببيع العقار او الرهن الذي اودعه المقترض لصالح المقرض وعلى سبيل المثال هناك كثير من الحالات التي بدأت فيها الجهات الدائنة في بيع الرهن الذي لديها في سبيل تسديد الدين.

ويتحدث الدكتور التركستاني عن التأثيرات النفسية فيقول زار المستشفيات الكثير من الحالات النفسية التي تعرض لها المستثمرين الصغار اذ شعر البعض بفقدان الذاكرة والبعض بالجنون واخرون بالخوف من كل شيء وهكذا تدهورت الحالات النفسية لهؤلاء.


داء الاقتراض من اجل الاسهم

اما رئيس المحكمة الجزئية بمحافظة جدة الشيخ عبدالله العثيم اكد على اهمية عدم لجوء الانسان الى الاستدانة من الغير مالم يكن مجبرا على ذلك لان الدين من اعظم الاشياء التي اوضحها الله سبحانه وتعالى في كتابه ونبه الى اهمية ايفاء الدين حتى ان النبي صلى الله عليه وسلم قال بما معناه ان الانسان معلق بدينه حتى انه لم يؤد صلاة الميت على احدهم عندما علم انه مات مديونا وهذا دلالة على الحذر من الاستدانة وعدم السداد لاسيما للاشخاص الذين يستدينون من اجل دخول سوق الاسهم دون معرفة.او ان الله تعالى قد يكتب لهم خلاف ما يبتغون فيجدون انفسهم في اقسام الشرط وفي المحاكم مجبرين على سداد ديونهم رغم انهم لايملكون شيئا.. وينصح الشيخ العثيم من يرغب في ابتغاء فضل الله ان يتوكل عليه اولا وان يؤمن ان الخسارة والربح من عند الله وان لايكلف المرء نفسه الا حسب طاقتها ومعرفتها.


وعن الاثار النفسية لانهيار سوق الاسهم على المجتمع والخاسرين بصفة خاصة يتحدث استاذ علم النفس المشارك بكلية المعلمين بالمدينة المنورة الدكتور حسن محمد ثاني ويقول ان الانهيار الذي حدث للسوق في شهر فبراير 2006 صاحبه انهيار اصاب بعض المتعاملين في السوق وهذا الانهيار يطلق عليه من الناحية النفسية الانهيار العصبي او النفسي وتزداد حدته كلما زادت حدة المؤشر.

وتختلف حالات الاضطراب النفسي للمتعاملين في سوق الاسهم حسب حجم المحفظة والخسائر فكلما كانت المحفظة كبيرة ساوتها الخسائر في الحجم وهذا ينعكس على الصدمة النفسية وعندما تصل الحالة النفسية للفرد الى درجة الانهيار النفسي فانه يعجز عن التفكير المنطقي واتخاذ القرار الحكيم فعقله يتوقف عن التفكير. ويواصل الدكتور ثاني في تلك الحالة: المستثمر يراقب السوق ينحذر وامواله تتبخر ولايعرف ماذا يفعل؟ هل ينسحب ام يستمر؟ ولا يجد الاجابة


سكتة قلبية واكتئاب

وقد يصاحب الاضطراب النفسي اعراض مرضية وجسمية كالسكتة القلبية وارتفاع ضغط الدم وزيادة نسبة السكر والحموضة والصداع.وهنالك اعراض مرضية نفسية اخرى تظهر عند بعض المتعاملين في السوق منها الاكتئاب والشعور بالحزن والاسى وندب الحظ والضغوط النفسية وهذا النوع من الاضطراب يصيب الفئة التي استدانت او باعت مدخراتها وخسرت كل شيء تملكه ومطالبة في نفس الوقت بتسديد ما عليها من ديون.ويقول الدكتور ثاني اذا كان اهل الاختصاص في الميدان المالي والاقتصادي غير قادرين على مد يد العون لضحايا سوق الاسهم فان طلب المشورة من اهل الاختصاص في ميدان الطب النفسي والعقلي قد يساعد المتعاملين على التغلب على اضطرابهم النفسي والعصبي.

الاستشاري ورئيس قسم القلب بمستشفى الملك فهد العام بجدة الدكتور عثمان متولي يقول ان عيادات القلب من الطبيعي ان تستقبل بين الحين والاخر بعض الحالات المصابة بالذبحات الصدرية نتيجة تعرضهم لضغوطات نفسية او بسبب افراطهم في الاكل والتدخين وعدم ممارسة بعض انواع الرياضة وكل تلك من الاسباب الرئيسية المؤدية لامراض القلب.ونلاحظ في الآونة الاخيرة ازديادا في قائمة المصابين بامراض القلب وكان للمستثمرين الصغار في الاسهم دور في ذلك فبعد تعرضهم لخسائر مالية لم يستطيعوا تحملها فاصيبوا ببعض الذبحات الصدرية اجبرتهم على دخول المستشفيات.

سميرة الغامدي الاختصاصية النفسية بمستشفى الصحة النفسية بجدة تقول ان الاشخاص الاكثر تعرضا للانهيار النفسي بسبب الخسائر المادية في سوق الاسهم هن السيدات الارامل والمطلقات والعانسات اللائي لاعائل لهن فهن وضعن كل مدخراتهن وامالهن في الربح من هذه الاسهم لتبعدهن عن شبح الاستدانة من الاخرين الا ان الرياح جرت بما لاتشتهي السفن.


ما بعد الخسارة

يؤكد الدكتور محمد عبدالله شاووش استشاري الطب النفسي ان هناك انعكاسات نفسية واجتماعية على صحة الانسان عند انهيار سوق الاسهم ويضيف: وتعد الاسهم احد اهم عوامل المؤثرات النفسية "الكروب او الضغوط" والتي تتصف بالاستمرارية والمتزايدة مما يجعل تأثيرها النفسي والاجتماعي تأثيرا بالغا ونتيجة لهذه الضغوط ترتفع مادة النوابنغرين تزايدا مطردا مما ينتج عنه ارتفاع معدل الاصابة بامراض القلب والذبحة الصدرية وارتفاع ضغط الدم ومرض السكر وعدم انتظامه مع العلاج وامراض الربو والروماتيزم والصداع المزمن والآلام الجسمية بسبب طبي والصدفية والبهاق وحب الشباب وقرحة المعدة والقولون العصبي والصداع النصفي وزمرة اخرى من الامراض الجسمية التي تعد مؤشرا خطيرا لارتفاع نسبة الامراض كما انها قد تؤدي الى حالات الوفاة المفاجئة عند الزيادة الشديدة من ارتفاع تلك المادة بفعل الضغوط المتتالية.

وعلى الجانب الآخر اشار مصدر امني في منطقة القصيم -لم تحدده الجريدة - الى ان الخسائر في سوق الاسهم لم تسجل بعد كمحرك لجرائم معينة بقدر ماهي تمثل نقطة قلق واضحة تعم المجتمع فمثلا قد يكون للاب الخاسر ردة فعل كبير تجاه عائلته لاسيما في محيط الاسرة حيث ان اغلب المشاكل العائلية تنجم عن حوار متوتر بين الاب والام قد يتطور الى جريمة .

واضاف لا يمكن ان تقول مثلا ان من كان يملك مليون ريال وخسر جزء كبيرا منه انه سيقدم على السرقة ولكن قد تسهم الحالات النفسية في تطوير مستوى الجريمة مستقبلا حيث ان الكثيرين ممن دخلوا سوق الاسهم اعتمدوا في ذلك على القروض البنكية او رهن ممتلكات ومطاردة اصحاب الحقوق لهم يؤدي الى انفجار النزعة العدوانية لديهم و قال ان الجريمة لها مسببات وقد نجد منها ما حدث مؤخرا في سوق الاسهم وطالب بسرعة تطويق هذه المشكلة الكبيرة واحاطة مشكلاتها المتوقعة.

وقال الاخصائي في امن المجتمع الدكتور بندر المخلص ان الانعكاسات المترتبة على الخسائر المتوالية لسوق الاسهم المحلية متعددة فهي لا تنحصر في مجال حركة السير والمرور في الطرقات اذ تشمل كافة نواحي الحياة الاجتماعية واليومية للانسان مشيرا الى ان الضغوط النفسية من وراء تبخر الاموال بين لحظة واخرى تنعكس بصورة مباشرة على السلوكيات اليومية سواء في المنزل او من خلال قيادة السيارة واوضح ان ماحدث يمكن ان يخلف لدى بعض الاشخاص سلوكيات عدوانية على المجتمع والاخرين وهذا ما يؤثر سلبا على الحركة المرورية اليومية مشيرا الى ان وقع الانهيار والاحساس بضياع حصيلة العمر في غضون فترة قصيرة تجعل مسألة التقبل متفاوتة لدى الشرائح الاجتماعية.

اما المتحدث الرسمي لشرطة منطقة الحدود الشمالية المقدم بندر الايداء قال انه لم تسجل اية حالة امنية لها علاقة وارتباط بما يحدث في سوق الاسهم واضاف لا شك ان هناك حالات افلاس لبعض المواطنين قد تؤثر سلبا مستقبلا لكن لم يسجل اي شيء على الصعيد الحالي امنيا في عرعر وفي المحافظات التابعة لها وقال المقدم فيصل العنزي مساعد قائد دوريات الامن بتبوك انه لم ترصد حوادث مرورية بسبب تأثير الاسهم واضاف انه من الصعب تحديد الحوادث التي جرت بسبب الاسهم فالمسألة تحتاج الى بحث وتقص.فيما اوضح مدير مركز ابحاث مكافحة الجريمة بوزارة الداخلية الدكتور سلطان العنقري ان استمرار انهيار سوق الاسهم المحلية يؤدي الى انقراض الطبقة الوسطى التي تحفظ توازن المجتمع وهذا امر خطير قد يحدث فجوة بين الطبقات . من جانبه نفى المتحدث الامني باسم شرطة منطقة الرياض تلقي اي بلاغ عن تصاعد مشاكل امنية بسبب سقوط السوق .


التدخين والبورصة

"لو كنت أدري ان التدخين والاسهم سيلقيان بي على هذا السرير لهشمت علبة السجائر ولهجرت سوق الاسهم".. هكذا بدأ محمد العوفي حديثه لـ "عكاظ الاسبوعية" وهو رجل في الاربعين من عمره، "البورصة" كادت ان تقتله بعد ان اصابته جلطة جراء التفكير في تحويشة العمر بعد انهيار مؤشر الاسهم.

ويضيف العوفي قائلا: لم تكتف الاسهم باسقاطي بل كادت ان تقضي على زوجتي فقبل أيام واثناء جلوسي امام شاشة التلفاز وأنا أرى المؤشر يزداد احمرارا انتابتني لحظة انفعال وبدأت التدخين بشراهة سيجارة تلو الأخرى دون وعي وأنا أفكر في المال الذي اقترضته من احد البنوك وفجأة سقطت ارضا دون حراك ولم أشعر بنفسي الا وأنا فوق هذا السرير.


ها وش رايكم هالحين
 
 توقيع : عاشقة الشاطىْ



رد مع اقتباس
قديم 17 Nov 2006, 09:41 PM   #2
•Admin
المشرف العام

الصورة الرمزية Admin

Admin غير متواجد حالياً

لوني المفضل : Cadetblue
رقم العضوية : 13
تاريخ التسجيل : 18 Dec 2004
فترة الأقامة : 4719 يوم
أخر زيارة : 18 Jan 2015
المشاركات : 4,714 [ + ]
عدد النقاط : 10
قوة الترشيح : Admin is on a distinguished road
افتراضي مشاركة: مستثمرون سعوديون ينتقلون من صالات التدوال للمستشفيات والمحاكم




والله رأينا ان الأسهم مصيبه وحلت بنا

والله يخارجنا منها براس المال ولا ربح بسيط

وبالفعل الكثير عاني من الأسهم

ويعطيك العافيه على هذا الموضوع

ولا تحرمينا جديدك في عالم الأسهم

تحياتي لك
 

رد مع اقتباس
قديم 24 Nov 2006, 02:10 AM   #3
00سجينة الاشجان00
عضوة نشيطه

الصورة الرمزية 00سجينة الاشجان00

00سجينة الاشجان00 غير متواجد حالياً

لوني المفضل : Cadetblue
رقم العضوية : 29
تاريخ التسجيل : 22 Dec 2004
فترة الأقامة : 4715 يوم
أخر زيارة : 16 Jul 2015
المشاركات : 7,419 [ + ]
عدد النقاط : 10
قوة الترشيح : 00سجينة الاشجان00 is on a distinguished road
افتراضي مشاركة: مستثمرون سعوديون ينتقلون من صالات التدوال للمستشفيات والمحاكم




لاحول ولاقوه الا بالله

صدقتي يا عاشقه

وصارت قصص من العجائب ببسب الاسهم


وكلن يدور مال بس يسسد ها الديون اللى عليه



يسلموا عشوقه على الموضوع الرائع

منك

وسلمت لنا اناملك

على هذا الطرح

الممميز والمتالق

منك

لك تحياتي

واشجاني

سجونة
 
 توقيع : 00سجينة الاشجان00



أطعموا بيضتي ياحلوين عشان تفقس
Click here to feed me a Digicandy!
Get your own at Pokeplushies!



أعلمه الرماية كل يوم فلما أشتد ساعِدُهُ رماني
عندما تغيب الهرة تلعب الفيران
غابت السباع ولعبت الضباع
لا راحة لحسود
لقد أسمعت لو ناديت حيا ولكن لا حياة لمن تنادي
وبعض خلائق الأقوام داء كداء البطن ليس له دواء
وفي الناس شر لو بدا ما تعاشروا ولكن كساه الله ثوب غطاء
ومن لا يتق الشَّتْمَ يُشْتَم
ومن لا يُكرم نفسه لا يُكَرَّم
لا تنه عن خُلُقٍ وتأتي مثله عار عليك إذا فعلت عظيم
احذر عدوك مرة وصديقك ألف مرة فإن انقلب الصديق فهو أعلم بالمضرة
اللهم قني شر أصدقائي أما أعدائي فأنا كفيل بهم
التسلُّطُ على المماليك دناءة
ضربني وبكى وسبقني واشتكى
هذه بتلك والبادئ أظلم



رد مع اقتباس
إضافة رد

العلامات المرجعية


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع ابحث في الموضوع
ابحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
مجموعة شالات للنساء والصبايا ، غاية في الروعة والجمال ღ ج ـداويـ ـه ღ شاطئ المواضيع المكرره 17 19 Dec 2008 07:36 PM
طلاب سعوديون يبتكرون سيـارة برمائية وطائرة بدون طيار ღ ج ـداويـ ـه ღ شاطئ المواضيع المكرره 7 25 Aug 2007 08:13 AM
«موبايلي» تفعل التجوال الدولي للبطاقات المسبقة الدفع عالميا عَنـِآإْدِي سَـِمَآܓܨ القسم الأقتصادي 2 03 Aug 2007 08:10 AM


جميع الأوقات بتوقيت GMT +4. الساعة الآن 12:47 PM.

أقسام المنتدى

الشواطئ العامه @ النزف العام @ شواطئ الأسلامية @ شاطئ الترحيب والأستقبال @ شاطئ اخبار اعضاء شـواطـئ @ الشواطئ الأدبيـة @ شاطئ الشعر والقصائد - همس القوافي @ شاطئ الخواطر - نثر - عذب الكلام @ . --<|| الشواطئ الشبابيه و الترفيهية ||>-- .. @ شاطئ الفرفشه - نكت - طرائف - نوادر @ شاطئ الألعاب @ شواطئ التقنية و الجوال @ شاطئ الكمبيوتر والأنترنت @ شاطئ تصاميم الأعضاء @ الشواطئ الادارية @ شاطئ الاشراف الاداري @ شاطئ المواضيع المكرره @ شاطئ عالم حواء العام - بيت حواء - اسرار البنات @ شاطئ الشكاوي والأقتراحات وتغيير الأسماء @ شاطئ القصص - حكايات - روايات @ شاطئ صدى الملاعب @ شاطئ الجوال - بلاك بيري - آيفون - جلاكسي @ الشواطئ النسائيه @ شاطئ مطبخ حواء - اكلات - معجنات - حلويات @ شاطئ الصور @ شاطئ مقالب الأعضاء @ شاطئ عالم الجريمه والأحداث اليوميه والأقتصاديه @ قسم التسجيلات الأسلاميه @ شاطئ المسابقات @ شاطئ عاشق الشرقية رحمة الله عليه..~ @ القسم الأقتصادي @ شاطئ العياده الطبيه والأجتماعيه @ شاطئ النقاشات والحوار @ شاطئ البلاي ستيشن @ الا رسول الله @ شاطئ الأعلانات والوظائـف @ شاطئ السيارات و الدراجات نارية @ شاطئ الديكور - اثاث - غرف نوم - اكسسوارات منزلية @ شاطئ العناية بالبشرة - مكياج - ميك اب - عطورات - تسريحات شعر @ شاطئ مستلزمات الفوتوشوب @ شاطئ الخيمه الرمضانيه @ شاطئ البلوتوث واليوتيوب @ شاطئ السياحة والسفر - دول - بلدان - عواصم - فنادق @ شاطئ الفن والسينما @ شاطئ الماسنجر - توبيكات - وكل مايخص المسن @ شاطئ English Forum @ شاطئ لمسة ابداع @ شاطئ لآنمي @ القسم العلمي @ شاطئ الأسـره والطفل @ شاطئ القنوات الفضائيه @ شاطئ عالم آدم العام - ازياء - موضه - ماركات - شبابية @ شاطئ تـرافيان واكريـام @ شاطئ تطوير نسخ منتديات vb @ شاطئ بنوتات شواطئ @ شاطئ اتكاء قلم @ شاطئ ذوي الأحتياجات الخاصه @ شاطئ برنامج كرسـي الأعتراف @ قسم الحلويات @ قسم المعجنات والمقبلات @ شاطئ حل مشاكل الأعضاء @ شاطئ عالم الحياه الزوجيه @   شاطئ القرارات الأداريه @ شواطئ الترحيب و التواصل مع الأعضاء @ شواطئ الأسرة و المجتمع @ قسم وظائف القطاع الحكومي @ قسم وظائف القطاع الخاص @ قسم الأطباق الرئيسيه @ قسم المشروبات الساخنه والبارده @ قسم القرآن الكريــم @ شاطئ مدونة الأعضاء @ شاطئ تطوير الذات @ قسم الأستشارات النسائيه @ قسم الأستشارات العامه @ قسم الأستشارات النفسيه @ قسم ابداعات بنوتات شواطئ @ قسم الأستشارات الطبيه الخاصه بالأطفال @ شاطئ مجلة شواطـئ @ صوتيات واشعار @ قسم الآثار والتاريخ @ شاطئ تفسير الأحلام @ قسم دورة الفوتوشوب @ قسم دورة الفوتوشوب @ مكتبة الفيديو @ العاب PC @ شواطئ الأسلامية @



me: Powered by vBulletin Version 3.8.5
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0

 بدعم من خطوط سيستميز

كل مايكتب في المنتدى يعبر عن راي كاتبه ولا يعبر عن رأي الأداره